أخبار الخليج

#محمد_بن_زايد يبحث مع رئيس #زيمبابوي تعزيز علاقات التعاون بين البلدين

بحث صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وفخامة ايمرسون منانغاغوا رئيس جمهورية زيمبابوي الصديقة .. سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين وعددا من القضايا ذات الاهتمام المشترك.

وبحسب “وام” استعرض الجانبان خلال اللقاء – الذي عقد اليوم في أبوظبي – أوجه التعاون المشترك بين البلدين والسبل الكفيلة بدعمها وتنميتها في المجالات كافة خاصة الاستثمارية والاقتصادية والتنموية بما يحقق المصالح المتبادلة وتطلعات البلدين إلى مزيد من التقدم والتنمية.

كما تناول الجانبان عددا من القضايا والموضوعات التي تهم البلدين وتبادلا وجهات النظر بشأنها.

وأكد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان أن دولة الإمارات العربية المتحدة بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله” تولي عناية خاصة بتطوير علاقاتها مع جمهورية زيمبابوي وتوسيعها في مختلف المجالات لما يعود بالخير والمنفعة للبلدين والشعبين الصديقين.

من جانبه أعرب رئيس زيمبابوي عن سعادته بزيارة دولة الإمارت ..

مؤكدا حرص بلاده على توسيع مجالات تعاونها مع دولة الإمارات بما يحقق المصالح المشتركة للبلدين وشعبيهما خاصة في الجوانب الاستثمارية والتجارية والتنموية .. مثمنا المبادرات الإنسانية والجهود الخيرة التي تبذلها الدولة في سبيل تعزيز قيم التسامح والحوار والتعايش بين مختلف الشعوب والثقافات في العالم.

وقد أقام صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان مأدبة عشاء لفخامة ايمرسون منانغاغوا والوفد المرافق له.

حضر اللقاء والمأدبة .. معالي ريم بنت إبراهيم الهاشمي وزيرة دولة لشؤون التعاون الدولي ومعالي الدكتور سلطان بن أحمد الجابر وزير دولة ومعالي خلدون خليفة المبارك رئيس جهاز الشؤون التنفيذية وسعادة محمد مبارك المزروعي وكيل ديوان ولي عهد أبوظبي وسعادة الفريق الركن مهندس عيسى سيف بن عبلان المزروعي نائب رئيس أركان القوات المسلحة.

كما حضر اللقاء من الجانب الزيمبابوي معالي الفريق سيبوسيسوز وزير الخارجية والتجارة الدولية ومعالي ميثولي نيكوبا وزير المالية والتطوير الاقتصاد ومعالي وينستون شيتاندو وزير التعدين وتنمية المناجم واللواء فيليب فاليريو سيباندا قائد قوات الدفاع.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق