اخبـار الطاقـة

“روس نفط” الروسية تنفي تقريرا عن مساعدة #فنزويلا للالتفاف على العقوبات الأمريكية

نفت “روس نفط” تقريرا لوكالة “رويترز” استند إلى وثائق ومصادر لم تكشف عنها، ادعى أن الشركة الروسية تساعد فنزويلا في الالتفاف على العقوبات الأمريكية المفروضة على هذا البلد اللاتيني.

وقالت “روس نفط” في بيان نشرته نهاية الأسبوع الماضي إن تقرير “رويترز” حول الالتفاف على العقوبات الأمريكية “كذبة صارخة”، معتبرة أن التقرير ليس إلا استفزازا إعلاميا.

وكانت “رويترز” نشرت تقريرا ورد فيه أن الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو يستخدم شركة “روس نفط”، لتجنب العقوبات الأمريكية المفروضة على بلاده.

ويمثل النفط أكثر من 90% من صادرات فنزويلا، العضو في منظمة “أوبك”، كما يمثل حصة الأسد من إيرادات الحكومة. واتهم مادورو الولايات المتحدة بشن حرب اقتصادية على فنزويلا بهدف إسقاط حكومته.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق