الفنون والثقافة

المطربة سميرة توفيق تظهر لأول مرة منذ سنوات طويلة

تمكن ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي من «تويتر» و«فايسبوك» من إختراق العزلة الفنية التي كانت حصّنت بها نفسها الفنانة الكبيرة سميرة توفيق (1935)،حيث تداول روّاد هذه المواقع بكثرة صورة حديثة لها تردد أنّها التقطت في مطار الدوحة. وتعتبر هذه الصورة الأولى للفنانة المعتزلة أثر غيابها سنوات طويلة عن الأضواء وقبوعها في منزلها في الحازمية ( بيروت) مع عائلتها.

وشكّل نشر الصورة حدثاً إعلامياً خاصة وإن الفنانة متوارية عن الأنظار منذ سنوات. وقد كثرت التكهنات منذ إختفائها بين من يؤكد إعتزالها الفن والغناء وبين من يؤكد إنها مريضة. وكانت الزميلة ندى فاضل أول من نشر بتاريخ 9 نوفبر على صفحتها على تويتر صورة سميرة توفيق وعلَّقت عليها مغرّدة: هذه أحدث صورة لسميرة توفيق في مطار الدوحة اليوم.

ذلك أثر إنتشار صورة مزيفة لتوفيق مزوّرة لبطلة فارس ونجود” انتشرت على “تويتر” خلال الأيّام الماضية قيل أنها للفنانة المعتزلة وتحوّلت مادّة للسخرية أثر مظاهر الشيخوخة البادية عليها. فعمدت ندى الى نشرأحدث صورة للفنانة لمتتبعينها البالغ عددهم على “تويتر” .

بين ان الصورة التي نشرت ندى فاضل لم تأخذ حقّها من الانتشار السريع على مواقالتواصل الاجتماعي إلا بعد أن عمد الاعلامي نيشان الى إعادة نشرها الاثنين الماضي على صفحته على”تويتر” . ليتداول بها ناشطوا مواقع التواصل الاجتماعي مثل النار في الهشيم.وهو أمر طبيعي خاصة وأنها كانت إعتزلت الفنّ والإطلالات الإعلاميّة منذ سنوات، ورصت على عدم تسريب أيّ تفصيل يتعلّق بحياتها الخاصّة.

وظهرت سميرة توفيق في أحدث صورها بهيّة محتفظة بشامتها وابتسامتها الشهيرتين, وحيث لم تغّير الايام الكثير من ملامحها.وتواجدها في الدوحة بدعوة لإحياء حفلٍ خاص في فندق الشعلة.ما يعني أن الفنانة لم تعتزل الفن بل هي تختار ما يناسبها من حفلات لإحيائها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق