أخبار الخليج

الكويت تشدد الإجراءات الأمنية حول مواقعها الحيوية عقب اختراق طائرة مسيرة أجواء البلاد

أعلن مجلس الوزراء الكويتي أن سلطات البلاد شددت الإجراءات الأمنية في المواقع الحيوية داخل الكويت على خلفية اختراق أجوائه من قبل طائرة مسيرة مجهولة، مشيرا إلى بدء التحقيق في الحادث.

وبحسب “RT” أفاد مجلس الوزراء الكويتي، في بيان، بأن رئيسه، الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح، أجرى اليوم الأحد، وبحضور عدد من الوزراء، اجتماعا مع كل من رئيس هيئة الأركان العامة للجيش الكويتي، الفريق الركن محمد الخضر، ووكيل وزارة الداخلية، الفريق عصام النهام، وعدد من قيادات الجيش والشرطة.

وبعد الاجتماع صرح نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء ووزير الداخلية بالإنابة، أنس خالد الصالح، حسب البيان، بأن “القيادات الأمنية قد باشرت إجراء التحقيقات اللازمة بشأن ما تم رصده من تحليق طائرة مسيرة في مناطق على الجانب الساحلي من مدينة الكويت، وما تم اتخاذه من إجراءات والسبل الكفيلة للتصدي لها”.

وأوضح الصالح أن رئيس مجلس الوزراء “قد وجه القيادات العسكرية والأمنية بتشديد الإجراءات الأمنية حول المواقع الحيوية داخل دولة الكويت، واتخاذ جميع الإجراءات الكفيلة بالحفاظ على أمن الكويت والمواطنين والمقيمين على أرضها من كل خطر”.

وسبق أن أفادت صحيفة “الراي” الكويتية باختراق طائرة مسيرة أجواء الكويت وتحليقها فوق قصر الأمير، الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح.

وأوضحت الصحيفة، نقلا عن مصادرها، أن الحادث وقع فجر السبت الماضي، مشيرة إلى أن الطائرة، عندما وصلت إلى محيط دار سلوى، هبطت إلى ارتفاع 250 مترا.

وحصل هذا الحادث تزامنا مع تعرض منشأتين نفطيتين حيويتين لشركة “أرامكو” السعودية لهجوم جوي بطائرات مسيرة تبنته جماعة “أنصار الله” الحوثية اليمنية، ونقلت قناة “CNN” الأمريكية عن مصدر مطلع أن العملية نفذت من أراضي العراق وليس اليمن، بينما نفت بغداد هذه المعلومات.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق