المال والإقتصاد

#الفالح : آمل بتوازن سوق #النفط قبل 2020

قال وزير الطاقة السعودي خالد الفالح إنه من المرجح أن تجتمع أوبك في الأسبوع الأول من يوليو تموز في فيينا، معرباً عن أمله بتوصل المنظمة إلى توافق بشأن تمديد اتفاقها على خفض إنتاج النفط.

وذكر الفالح أنه يأمل بأن يتمكن منتجو النفط من تحقيق التوازن في السوق النفطية قبل العام المقبل.

ووفقا لـ “العربية” كان الفالح قد قال في وقت سابق من الشهر الجاري إن أوبك على وشك الاتفاق على تمديد اتفاقيتها إلى ما بعد يونيو/ حزيران، على الرغم من أنه ما زالت هناك حاجة لإجراء مزيد من المحادثات مع الدول غير الأعضاء في أوبك والتي تمثل جزءاً من اتفاقية الإنتاج.

وأفاد الفالح، للصحافيين على هامش اجتماع لوزراء الطاقة والبيئة في مجموعة العشرين في شمال غربي طوكيو اليوم الأحد، “نأمل بالتوصل لتوافق لتمديد اتفاقنا عندما نجتمع خلال أسبوعين في فيينا”.

وعندما سئل عن موعد الاجتماع، قال “من المرجح في الأسبوع الأول من يوليو”.

واتفقت “أوبك” و روسيا ودول أخرى منتجة للخام من خارج المنظمة في ديسمبر على خفض الإنتاج بمقدار 1.2 مليون برميل يومياً، اعتباراً من الأول من يناير.

ويبلغ نصيب “أوبك” من هذا الخفض 800 ألف برميل يومياً.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق