أخبار العالم

استخبارات الجيش الأمريكي: ما زال “داعش” قادرا على شن هجمات ضد الغرب

إشراق نيوز: تاس

رجحت استخبارات الجيش الأمريكي أن يواصل تنظيم “داعش” الإرهابي عملياته، بما في ذلك في دول الغرب، بعد مقتل زعيمه، أبو بكر البغدادي.

وأفادت وكالة “بلومبرغ” الإخبارية، اليوم الثلاثاء، نقلا عن جزء تم رفع صفة السرية عنه من تقرير دوري أعدته إدارة الاستخبارات بوزارة الدفاع الأمريكية، بأن التنظيم سيحاول، على الأرجح، إعادة إنشاء شبكته العالمية.

وأشار التقرير إلى أن التنظيم سيستطيع خوض هجمات في أراضي الدول الغربية في حال وقف العمليات العسكرية المكثفة ضده.

وبحسب الاستخبارات العسكرية الأمريكية، فقد انتهز “داعش” إطلاق تركيا، مطلع أكتوبر الماضي، حملة “نبع السلام” العسكرية ضد المقاتلين الأكراد في شمال شرق سوريا، وتقليص قوام القوات الأمريكية هناك، لتعزيز مواقعه وإمكانياته في التخطيط لشن هجمات في الخارج.

يذكر أن ما بين 500 و600 عسكري أمريكي لا يزالون في سوريا، بحسب معطيات البنتاغون الرسمية، بعد إعلان الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، عن سحب قوات أمريكية من هذا البلد على خلفية بدء العملية التركية. وأعلنت الولايات المتحدة أن هذه القوات تتمركز في مناطق حقول نفطية شرق سوريا لمساعدة الأكراد على تأمينها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق