أخبار العالم

#إيران : على #الرياض إنهاء أنشطتها النووية السرية والتعامل مثلنا بشفافية

إشراق نيوز: متابعات

شنت إيران هجوما حادا على الولايات المتحدة وإسرائيل والسعودية ردا على الانتقادات التي وجهتها إليها، أثناء اجتماع لمجلس مدراء الوكالة الدولية للطاقة الذرية في فيينا أمس الخميس.

وقال مندوب طهران لدى الوكالة، كاظم غريب أبادي، أثناء الاجتماع، ردا على تصريحات نظيره الإسرائيلي عن برنامج إيران النووي، إن إسرائيل “ليست مؤهلة لتقديم النصائح للدول الأعضاء في الوكالة بشأن كيفية تنفيذ تعهداتها”، مطالبا إسرائيل أولا بـ”تطهير يديها من دنس اعتداءاتها وجرائمها وكذلك أسلحة الدمار الشامل التابعة لها”، حسبما نقلت عنه وكالة “إرنا” الإيرانية.

وشدد المسؤول الإيراني على أن إسرائيل ليست عضوا في أي معاهدة لنزع وحظر انتشار أسلحة الدمار الشامل، ووصف تل أبيب بأنها “عقبة أمام إخلاء غرب آسيا من السلاح النووي”، لافتا إلى أنها تعد الجهة الوحيدة في المنطقة التي تملك الترسانة النووية.

وردا على تصريحات المندوب الأمريكي في الاجتماع، “تساءل غريب أبادي بشأن عدم ثقة الولايات المتحدة.. لو كانت تثق بمهنية الوكالة ومفتشيها، بـ16 تقريرا متواليا لها.. أكدت التزام إيران بالاتفاق النووي.. وبشأن سبب انسحاب واشنطن من هذا الاتفاق العام الماضي”.

وردا على تصريحات المندوب السعودي أثناء الاجتماع عن ضرورة تعاون إيران الكامل مع الوكالة الدولية، اتهم المسؤول الإيراني الرياض بالتنصل عن توقيع وتنفيذ اتفاقية الضمانات الشاملة في المجال النووي وعدم السماح للمفتشين الدوليين بالاطلاع على أنشطتها النووية.

وطالب المندوب الإيراني المملكة بـ”وضع حد لأنشطتها النووية السرية واتباع نهج إيران في شفافيتها وتعاونها مع الوكالة”.

جاء ذلك في أعقاب تصعيد جديد حول برنامج إيران النووي، إثر إعلان طهران عن اتخاذها خطوة رابعة في سبيل تقليص التزاماتها بموجب الاتفاق النووي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق